تطور الرؤى المجتمعية عن الطرق السريعة في المناطق السكنية

محور الجزائر آخر ما تم الإعلان عنه من محاور الطرق السريعة التي يتم إنشاؤها داخل مناطق سكنية. حسب ما تم الإعلان عنه، فهو محور من 3 حارات في الاتجاهين يقطع البساتين والمعادي في منتصفهما وبطول الحيان.

المشاكل

المشاكل الناجمة عن إنشاء الطرق السريعة داخل المناطق السكنية معروفة عالمياً منذ انتشار هذا التدخل في الستينات، ومؤخراً في مصر:
-زيادة سرعة السيارات داخل قلب المدن نتيجتها الأسرع هي زيادة ضحايا الطرق.
-ونتيجة زيادة السرعة الأخرى هي صعوبة المشي وركوب الدراجات واستخدام المواصلات، مقابل تسهيل استخدام السيارات الخاصة من الضواحي.
-ما يسيء لمستوى الحياة في شوارع قلب المدن.
-وتسبب، عكس المتوقع زيادة الازدحام، نتيجة زيادة استخدام السيارات.
-والنتيجة الأكثر ترويعاً هي كمية الإزالات الكبيرة المطلوبة لإفساح المكان للطرق السريعة، في ترسا والمرج وعين شمس والآن البساتين.

-والنتيجة على المدى الطويل قلة الكثافة والمباني في قلب المدن وتفكيكها لمجموعة من الاستخدامات المتناثرة والمكلفة بيئياً (انظر خريطة تغير مدينة ديترويت)

ال

المصدر صفحة the decolonial atlas

السياق

المحور ليس الأول وغالباً لن يكون الأخير. فالاتجاه بالتأكيد يؤدي إلى نجاحات. السؤال لمن. الآن بإمكانك أن توفر في طريقك من القاهرة الجديدة للعباسية بضع دقائق، على الأقل لعدة سنوات. زيادة الوفيات والإصابات وصعوبة الحركة في مصر الجديدة ومدينة نصر عرض جانبي. بالظبط كما يتحمل سكان قلب مدينة بوسطن تكلفة تنقل سكان الضواحي مالكي السيارات (انظر الخريطة).
كما أن قطاع الإنشاءات والطرق من أكثر القطاعات توظيفاً وتحريكاً للاقتصاد المصري حالياً.

المصدر صفحة the decolonial atlas

التحرك

لكن المختلف الآن هو انتشار ووضوح آثار ومشاكل السيارة الخاصة والطرق السريعة للعديد من المواطنين. في كل منطقة يتم فيها إنشاء طريق جديد، يقوم السكان بتناقل الأخبار ورصد التغيرات ومحاولة تغيير التأثير، وانتشرت جروبات عالفيسبوك لمحاولة حماية الأرواح على الطرق من السرعات، ولجماية الأشجار، ولحماية البيوت من الهدم، ومؤخراً مع محور الجزائر الحماية من الطريق السريع بشكل عام ومباشر (شارك هنا). ونجحت بالفعل محاولات وقف بناء كوبري البازيليك في مصر الجديدة ووقف هدم عرب اليسار في السيدة عائشة ولو نجاح صغير.

النتيجة

بالنسبة لتبديل، حيث كنا من سنين نحاول جاهدين أن نوصل ونشير إلى فداحة الآثار السيئة لاستخدام السيارات الخاصة وسيطرتها على المدن، فلم نكن نأمل أن يصل مستوى الوعي لما نراه الآن، قامت الطرق بعمل أفضل منا.

لكن هل يعني ذلك بالضرورة تغير الموجة؟ ليس بالتأكيد. ولا نعرف. يمكننا فقط أن نراهن على فاعلية التعاون والتضامن بين التحركات والمناطق المختلفة، والذي بمزيج من العلاقات والمجهود والحديث، قد يخفف ولو جزءاً من التأثيرات السلبية. كما حدث مع كوبري البازيليك ومنطقة عرب اليسار في السيدة عائشة.
وبناء عليه نرحب وننوي الاجتهاد في مثل هذه التعاونات.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s